Thursday, December 20, 2018

بديل الطبيعي لمعجون الأسنان

تؤكد العديد من الدراسات أن نظافة الفم والأسنان تؤثر بشكل كبير على صحة العديد من أجهزة الجسم وعلى رأسها القلب والمخ، فقد تتسبب البكتيريا المسببة لتسوس الأسنان والتهابات اللثة في الإصابة بالأزمة القلبية، السكتة الدماغية، ارتفاع ضغط الدم، الولادة المبكرة، أورام الكلى والبنكرياس، والتهابات المفاصل والعيون.
وللمحافظة على فم نظيف خالٍ من هذه البكتيريا الضارة ولوضع نهاية لمشاكل الأسنان، إليكم أفضل الحلول وهو #زيت_جوز_الهند الذي أثبتت الدراسات والأبحاث الحديثة أن من الممكن استخدامه كبديل للمعجون الذي يحتوي على مواد كيمياوية ضارة.
ويعتبر زيت جوز الهند الأفضل من بين الكثير من #الزيوت_الطبيعية الأخرى للعناية بالأسنان، فهو يعمل كمضاد للبكتيريا فيمنعها من التكاثر داخل الفم، كما يساعد على الحماية من تسوس الأسنان الذي ينشأ عن البكتيريا التي تنتجها الأحماض بالفم.
كما يعتبر من الزيوت التي تتميز بقدرتها على محاربة عدوى البكتيريا، وهو خالٍ من المواد الكيمياوية الضارة التي توجد في #معجون_الأسنان المصنع.
وإليكم فيما يلي طريقة إعداد معجون أسنان طبيعي في المنزل باستخدام زيت جوز الهند، حسب ما جاء في موقع “ديلي هيلث” المعني بالصحة:
خلط نصف كوب من زيت جوز الهند مع من 2 إلى 3 ملاعق من بيكربونات الصوديوم، و15 إلى 30 قطرة من زيت الليمون أو النعناع.
وبعد مزج هذه المكونات جيدا، توضع في وعاء زجاجي حتى تبرد، ومن ثم تستخدم بشكل طبيعي كالمعجون تماماً، مع الحرص على الاحتفاظ بالوعاء محكم الإغلاق بعد كل استخدام.

طبيب يبتكر طريقة جديدة لتخفيف آلام الولادة

الولادة عملية مؤلمة بالنسبة لكثير من النساء، إلا أن الطبيب البرازيلي “فرناندو غيدس دا كونها” حوَّلها إلى لحظة ممتعة، تخفُّ فيها آلام الأمهات، وترسم البسمة على وجوههن.
وهذه الطريقة بسيطة جداً، إذ يقوم الطبيب بخطوات راقصة مع مرضاه. قد يبدو ذلك غريباً، إلا أن الأمر مدعوم بالكثير من الأدلة العلمية.
وقد أثار فيديو الطبيب البرازيلي الذي يرقص فيه مع إحدى مريضاته على أغنية “ديسباسيتو-Despacito” الكثيرَ من الاهتمام على الشبكات الاجتماعية.
فيما نشر الطبيب البرازيلي العديدَ من مقاطع الفيديو والصور على إنستغرام، بينما يقوم مع الأمهات بحركات راقصة على إيقاع الأغاني المفضلة لديهن قبيل الولادة.
وحول هذا يقول الطبيب على موقع Meaww: “الرقص، والجري، والنط باستخدام الكرة العلاجية، وركضة القرفصاء، كل هذا يعزز الطلق عند الولادة. ونحن نحاول ممارسة التمارين البدنية لتخفيف آلام الأمهات، وبالتالي تسهيل عملية الولادة”.
تدعم هذه الطريقة دراسة أجريت عام 1998، تشير نتائجها إلى أن ولادة المرأة تكون أسهل كلما مارست المشي أو الحركة بشكل أكثر.
كما أكدت دراسة أخرى نُشرت في مجلة Nursing Research في عام 2003، أن “النساء يعانين أثناء المخاض من أسوأ آلام الظهر، عند الاستلقاء على ظهورهن”.
وفي هذه الدراسة كتبت ريجينا كابلان، وهي طبيبة نساء في مركز المحيط الطبي: “أثناء الولادة لا بد أن يمرَّ الطفل عبر قناة الولادة. وعندما تتحرك الأم، فإن هذا يساعد الطفل على التحرك في جميع أنحاء القناة بشكل أفضل”.
ولكن الشيء الوحيد الذي ينبغي أن نؤكد عليه أيضاً، أن الرقص خلال فترة الحمل ليس بالضرورة مناسباً وصحياً لكل أم.
ولذلك فبالرغم من المتعة في هذه الطريقة، إلا أنها يجب ألا تتم إلا تحت إشراف الطبيب.

جميع الحقوق محفوظة © 2019 - 2017 ملوك الطبخ | وصفات طبخ | منوعات