منوعات

آخر المقالات

منوعات
جاري التحميل ...

قصص لص في بغداد


قصص لص في بغداد

يقول الحاج ستار الذي كان يعمل حارساً في المقبرة الملكية في الاعظمية في الأربعينيات ... انه كان له جار في منطقة الفضل وقد خرج صباحا من داره، متوجها إلى عمله وفي الباب نادت "الحجية" زوجته عليه وقالت بأن ليس لديهم دهن في البيت... فقال لها عندما أصل للمحل أرسل لك الصانع لتعطيه (الجدرية) النحاسية الكبيرة ليرسلها إلى بائع الدهن في الشورجة ليجهزه بحقة دهن.. 
وفعلا وبعد نصف ساعة دق باب الدار شخص وسلم على"الحجية" وقال لها .. أرسلني الحجي على الجدرية لأجلب لكم الدهن ... فقامت "الحجية" وسلمته الجدرية التي كانت من الصفر الخالص النادر... فانصرف الرجل بها إلى دكان بائع الدهن ... وقال له أرسلني الحجي وطلب أن تملي هذه الجدرية بحقتين من الدهن الحر ومن النوع الجيد ... ونفذ طلبه على الفور وملأ الجدرية ... وبعد مرور ما يزيد على النصف ساعة من تلك الزيارة جاء الصانع الأصلي الى الحجية وطلب منها الجدرية لملئها بالدهن حسب توصية عمه ... فكانت مفاجأة بالنسبة للحجية ... فقالت للصانع ...(ليش أنت ما أخذت الجدرية قبل شوية؟) ... جاء الصانع وابلغ الحجي فقصد صاحب دكان الدهن الذي قال له إن شخصا جاء بالجدرية نفسها والتي يعرفها أنها تعود لكم، وملأها بـ(حقتين) من الدهن الحر من النوع الجيد)... فدفع الحجي ثمن الدهن وراحت الجدرية!
الطرافة ليست فيما وقع آنفا ... ولكنه بعد حوالي ثلاثة أسابيع دق شخص باب دار الحاج ... وحين أجابته الحجية من خلف الباب كما هي العادة ( منو ... شتريد) فقال لها :
خالة حجية .. الحرامي الذي سرق الجدرية والدهن قبضت عليه الشرطة وهو الآن في المركز .. وطلب من الحجي أن يحضر للتعرف عليه .. وأرسلني يريد العباءة (المارينية والجبسي) حتى يذهب بها إلى المركز... 
وقامت الحجية بتسليمه العباءة الفاخرة ... ليأخذها كما اخذ الجدرية والدهن!!!!

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

موقع ملوك الطبخ

موقع ملوك الطبخ يقدم أشهى وأسهل وصفات الطبخ من جميع وصفات طبخ سريعة و شهية الاصناف . سواء الاطباق الرئيسية او الحلويات الغربية والشرقية وغيرها

Follow by Email