منوعات

آخر المقالات

منوعات
جاري التحميل ...

قصة اليسع (عليه السلام)

قصة اليسع (عليه السلام)




وقد ذكره الله تعالى مع الأنبياء في سورة الأنعام في قوله {وَإِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَيُونُسَ وَلُوطاً وَكُلّاً فَضَّلْنَا عَلَى الْعَالَمِينَ}. وقال تعالى في سورة ص: {وَاذْكُرْ إِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَذَا الْكِفْلِ وَكُلٌّ مِنْ الأَخْيَارِ}.

قال ابن إسحاق: حدثنا بشر أبو حذيفة، أنبأنا سعيد، عن قتادة، عن الحسن، قال: كان بعد إلياس اليسع عليه السلام، فمكث ما شاء الله أن يمكث يدعوهم إلى الله مستمسكاً بمنهاج إلياس وشريعته حتى قبضه الله عز وجل إليه ثم خلف فيهم الخلوف وعظُمت فيهم الأحداث والخطايا وكثرت الجبابرة وقتلوا الأنبياء، وكان فيهم ملك عنيد طاغ، ويقال إنه الذي تكفل له ذو الكفل إن هو تاب ورجع دخل الجنة فسمي ذا الكفل. قال محمد بن إسحاق هو اليسع بن أخطوب.

وقال الحافظ أبو القاسم ابن عساكر في حرف الياء من تاريخه: اليسع وهو الأسباط بن عدي بن شوتلم بن أفرايم بن يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم الخليل. ويقال هو ابن عم إلياس النبي عليهما السلام ويقال كان مستخفياً معه بجبل قاسيون من ملك بعلبك ثم ذهب معه إليها، فلما رفع إلياس خلفه اليسع في قومه ونبأه الله بعده. ذكر ذلك عبد المنعم بن إدريس بنية سنان عن أبيه، عن وهب بن منبه. قال وقال غيره وكان الأسباط ببانياش.

ثم ذكر ابن عساكر قراءة من قرأ اليسع بالتخفيف والتشديد ومن قرأ واليَّسع وهو اسم واحد لنبي من الأنبياء.

قلت: قد قدمنا قصة ذا الكفل بعد قصة أيوب عليه السلام لأنه قد قيل إنه ابن أيوب فالله تعالى أعلم.

قال ابن جرير وغيره: ثم مرج أمر بني إسرائيل، وعظمت منهم الخطوب والخطايا، وقتلوا من قتلوا من الأنبياء، سلط الله عليهم بدل الأنبياء ملوكاً جبارين، يظلمونهم ويسفكون دماءهم، وسلط الله عليهم الأعداء من غيرهم أيضاً، وكانوا إذا قاتلوا أحداً من الأعداء يكون معهم تابوت الميثاق الذي كان في قبة الزمان، كما تقدم ذكره، فكانوا يُنصرون ببركته، وبما جعل الله فيه من السكينة والبقية مما ترك آل موسى وآل هارون.

فلما كان في بعض حروبهم مع أهل غزة وعسقلان غلبوهم وقهروهم على أخذه فانتزعوه من أيديهم، فلما علم بذلك ملك بني إسرائيل في ذلك الزمان مالت عنقه فمات كمداً.

وبقي بنو إسرائيل كالغنم بلا راع حتى بعث الله فيهم نبياً من الأنبياء يقال له شمويل، فطلبوا منه أن يقيم لهم ملكاً ليقاتلوا معه الأعداء، فكان من أمرهم ما سنذكره مما قص الله في كتابه.

قال ابن جرير: فكان من وفاة يوشع بن نون إلى أن بعث الله عز وجل شمويل بن بالي أربعمائة سنة وستون سنة. ثم ذكر تفصيلها وعدد الملوك الذين ملكوا عليهم وسماهم واحداً واحداً تركنا ذكرهم قصداً.

من هو اليسع

لقد جاء في القران الكريم ذكر العديد من قصص الانبياء والرسل الذين قد بذلوا كل جهودهم وكرّثوا حياتهم من أجل دعوة أقوامهم إلى الإيمان والتوحيد وعبادة الله عز وجل ، بداية من قصة سيدنا ادم أبو الأنبياء ووصولًا إلى سيدنا محمد خاتم الأنبياء والمرسلين .

اليسع عليه السلام
سيدنا اليسع عليه السلام هو أحد أنبياء الله ورسله الذي قد أرسله إلى بني إسرائيل من أجل دعوتهم إلى الإيمان بالله ، ويعتبر سيدنا إليسع من ذرية خليل الله سيدنا إبراهيم – عليه السلام – ، واسمه بالكامل هو : (أسباط بن عدي بن شوتلم بن أفرائيم بن يوسف بن يعقوب بن اسحاق بن إبراهيم) عليهم جميعًا السلام .

وفي ترتيب الانبياء ؛ فإن سيدنا اليسع – عليه السلام – قد بُعث لدعوة بني إسرائيل إلى التوحيد والإيمان بالله تعالى بعد وفاة ابن عمه نبي الله إلياس – عليه السلام – وانتقاله إلى الرفيق الأعلى ، وقد حرص اليسع – عليه السلام – على دعوة قومه من بني إسرائيل  إلى عبادة الله وحده لا شريك له والتخلص من كل مظاهر الكفر والشرك والوثنية ونبذها بشكل كامل ، وقد أتي اليسع عليه السلام بعدد من المعجزات التي وهبها له الله تعالى مثل إحياء الموتى ، إلى جانب القدرة على إبراء الأكمه الأبرص ، وقد تمكن عليه السلام أيضًا من تجفيف نهر الأردن حتى يتمكن من السير عليه .

قصة اليسع عليه السلام
جاء ذكر سيدنا اليسع – عليه السلام – من خلال بعض الرسل ؛ حيث أن القران الكريم والسنة النبوية الشريفة وكتب الفقه والتفسير لم تذكر تفاصيل قصة وحياة نبي الله اليسع – عليه السلام – حيث لم يرد سوى أن الله تعالى قد كلفه بتبليغ دعوة الوحدانية والعبودية لله تعالى بعد وفاة نبي الله الياس – عليه السلام – وقد كانت بعثته في إحدى مدن الشام وقد كان اسمها (بانياس) وهذه المدينة لا زالت موجودة حتى الان بالقرب من اللاذقية في جمهورية سوريا .

وفي الوقت الذي بُعث فيه اليسع – عليه السلام – إلى ني إسرائيل ؛ كانت الذنوب والمعاصي والخطايا والاثام والظلم والجبروت قد انتشرت بشكل كبير وزاد عدد الجبابرة والحكام الطغاة والفاسدين الذين قد ألحقوا الإيذاء والضرر بالأنبياء والمرسلين وكل من امن بدعوتهم ، وهنا جاء اليسع – عليه السلام – وقام بدعوة القوم إلى الكف عن هذا الضرر والأذى والعودة إلى الله وإلى الحق العدل والتوقف عن الظلم والاستكبار والتجبر ، ولكنهم أصروا على العنف والقسوة والاستكبار والفساد ولم يؤمنوا به وبدعوته ، ومع ذلك كان نبي الله اليسع مستمرًا في دعوته لهم واستمر في تبليغ الدعوة حتى انتقل إلى الرفيق الأعلى ، وبعد ذلك سلط الله تعالى على بني إسرائيل من تلقوا على أيدهم أشد أنواع العذاب .

وقد اختلفت اعمار الانبياء حيث أنها كانت تصل إلى مئات السنوات خصوصًا في العصور الأولى ، واختلفت أيضًا حرف ومهن الانبياء حيث أن معظم الأنبياء قد اشتغلوا بمهنة رعي الأغنام والتجارة ومنهم بالطبع سيدنا محمد – صل الله عليه وسلم .

ويروي بعض علماء الأمة بأن نبي الله – اليسع – عليه السلام – هو نفسه (اليشع) الذي قد ورد ذكره في كتاب التوراة .

نبي الله اليسع في القران
هناك أكثر من موضع ورد ذكر اسم نبي الله اليسع – عليه السلام – به في القران الكريم ، مثل :

-قال تعالى : { وَاذْكُرْ إِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَذَا الْكِفْلِ ۖ وَكُلٌّ مِّنَ الْأَخْيَارِ } سورة ص [ اية : 48] .

-وفي موضع اخر أيضًا قال تعالى : { وَإِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَيُونُسَ وَلُوطًا ۚ وَكُلًّا فَضَّلْنَا عَلَى الْعَالَمِينَ } سورة الأنعام [ اية : 86 ] .

قصة اليسع عليه السلام للأطفال
تتناول قصة اليسع -عليه السلام- نبيًّا من أنبياء الله الذين ذكرهم القرآن الكريم تكريمًا لهم وتعظيمًا لشأنهم ولما قدموه في سبيل إعلاء كلمة الله تعالى وإيصال مفهوم الدين والإيمان إلى الأقوام الذين أُرسلوا إليهم، كي يعبدوا الله تعالى وينتهوا عن عبادة ما عبدوا من دونه، وقد ورد ذكر هذا النبي الكريم مرتين في القرآن الكريم، مرة في سورة ص في قوله تعالى: {وَاذْكُرْ إِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَذَا الْكِفْلِ ۖ وَكُلٌّ مِّنَ الْأَخْيَارِ} [١]، ومرة في سورة الأنعام في قوله تعالى: {وَإِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَيُونُسَ وَلُوطًا ۚ وَكُلًّا فَضَّلْنَا عَلَى الْعَالَمِينَ} [٢]، وهو من أنبياء الله تعالى الذين أُرسلوا إلى بني إسرائيل كموسى وهارون -عليهما السلام-.

وعن قصة اليسع -عليه السلام- فقد بُعِثَ بالنبوة بعد بعثة سيدنا إلياس -عليه السلام-، فدعا بني إسرائيل إلى عبادة الله تعالى وتوحيده، وكان بنو إسرائيل من أكثر الأقوام الذي حادوا عن طريق الحقّ، وغيَّرُوا وبدَّلوا فيما أُنزل عليهم من آيات الله تعالى، كما أنهم من الأقوام الذي أذوا أنبياء الله، وأكثروا فيهم القتل والتنكيل، ورغم كل ذلك لم يثنِ هذا نبي الله اليسع -عليه السلام- عن دعوتهم إلى الرجوع إلى دين الله تعالى والالتزام بأوامره واجتناب نواهيه، وبقي نبي الله اليسع -عليه السلام -مستمرًا في دعوته إلى أن أتى أمر الله بأن يتوفاه ملكُ الموتِ دون أن يعود بنو إسرائيل عن كفرهم بالله تعالى، فجاء أمرُ الله بأن سلَّطَ عليهم -سبحانه وتعالى- العذاب الشديد.

وذُكرَ في الأثر أن النبي اليسع عليه السلام قد أرسل إلى قوم من بني إسرائيل اتخذوا من بلاد الشام موطنًا لهم، حيث كان هذه البقعة الجغرافية المكان الذي احتضن قصة اليسع -عليه السلام- وما دار فيها من أحداث، وقد هذا النبي الكريم يسمى عند بني إسرائيل باليشع، وقد سار على ما جاء به نبي الله إلياس -عليه السلام- من قبله، لكن بني إسرائيل لم تزدهم دعوة هذا النبي الكريم لهم بأن يدخلوا في دين الله إلا كُفرًا وجحودًا، فكانوا يأتون شتى أنواع المعاصي، وكُثُر الطغاة فيهم وتجبَّروا في هذه الأرض أيَّما تجبُّر، لذلك أرسل الله العديد من الأنبياء والرسل لبني إسرائيل لكثرة ما كان لديهم من البعد عن دين الله، والكُفْرِ ما أُرسل بهِ أنبياء الله الكرام -عليهم سلام الله أجمعين-. [٣]

الدروس المستفادة من قصة اليسع -عليه السلام- أن الله سبحانه وتعالى يُعلي من شأن الأنبياء فهم أقرب عباد الله إليه لأنهم كُلِّفوا بتبليغ دين الله تعالى كلٌّ إلى قومه إلا نبي هذه الأمة محمد -صلى الله عليه وسلم- الذي أُرسل إلى الناس كافة، وهذا ما جعله أعلى أنبياء الله مكانة، وشرَّفه الله بأن يكون شفيع الناس يوم القيامة، كما يُستفاد من قصة اليسع -عليه السلام- أن المؤمن يصبر على الأذى في سبيل تبيلغ الدين، ولا يثنه أي شيء عن الدعوة إلى الله تعالى مهما بلغ الإنسان الذي دُعِي إلى الإيمان بالله من تكبُّرٍ وجبروت، وأن المعاصي هي سبب هلاك الناس لأن في إتيانها بُعدًا عن طريق الله، وهذا ما يجلب غضب الله تعالى وسخطه.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

موقع ملوك الطبخ

موقع ملوك الطبخ يقدم أشهى وأسهل وصفات الطبخ من جميع وصفات طبخ سريعة و شهية الاصناف . سواء الاطباق الرئيسية او الحلويات الغربية والشرقية وغيرها

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

jquery