منوعات

آخر المقالات

منوعات
جاري التحميل ...

أحادي القرن (اليونيكورن)

أحادي القرن (اليونيكورن)






أحادي القرن (اليونيكورن) أو الحصان الأقرن، حيوان وهمي أدى دورًا بارزًا في أساطير وفنون العصور الوسطى الأوروبية. ولأحادي القرن رأس وجسم حصان وأرجل غزال وذيل أسد. اكتسب الحيوان اسمه من القرن الوحيد الذي يبرز من وسط جبهة الرأس. ويتم تصوير أحاديات القرن باللون الأبيض رغم انها قد تأتي باللون الاسود كذلك، ويبدو بوجه عام أنها ترمز ـ عند أصحابها ـ إلى النقاء والعفة والـوداعة.

اعتقد الناس قديمًا أن قرن أحادي القرن يحتوي على ترياق مضاد للسموم. وفي العصور الوسطى، بيعت مساحيق، زعموا أنها مصنوعة من هذه القرون، بأسعار باهظة جدًا. ويعتقد معظم الدارسين أن صورة أحادي القرن قد أُخذت من مأثورات أوروبية تتعلق بأهمية وقدر اوحيد.

ويعتقد فريق اخر من الباحثين الى ان اول إشارة إلى كائنات احادي القرن كانت في الصين وبالتحديد  حوالي سنة 2500 قبل الميلاد، وكان الحديث عنها مقرونا باعتبارها مخلوقات إعجازية يشعّ جسم الواحد منها بالألوان المبهرة وله صوت يشبه صلصلة الجرس وقرن من العاج منزرع في مقدمة رأسه طوله حوالي اثني عشر قدما.

كان الجواد الأحادي القرن يتمتع بمكانة خاصة لدى الصينيين فقد كان رمزا للقوة والحكمة والخير وكان ظهوره دائما علامة للحظ السعيد والفأل الحسن. فعندما يكون الحاكم عادلا ورحيما وتسود الناس السكينة والسلام فإن هذا الكائن الأسطوري الغريب سرعان ما يظهر على الملأ كعلامة من علامات التفاؤل والحظ السعيد. 

كما انه يظهر في مكان مشابه عندما يوشك قائد عظيم أن يولد أو يموت، وأكثر الأمثلة شهرة هو ما حدث قبل اكثر من 2500 سنة عندما ظهر هذا الكائن لامرأة شابة اسمها "يين تشين زاي". كانت المرأة حسب ما تقول الحوليات الصينية القديمة تصلي في أحد المعابد، وكانت تثابر على زيارة ذلك المعبد بانتظار أن يمنّ الله عليها بمولود ذكر.

وبينما هي معتكفة في ذلك المعبد الجبلي النائي ظهر لها على حين غرة كائن احادي القرن وركع قبالتها وألقى بين يديها بقطعة من اليشب Jade وهو نوع من الأحجار الكريمة. وعندما تفحّصت المرأة الحجر وجدت منقوشا عليه عبارة تقول بأن ابن الماء سيلد قريبا وسيخلد المملكة وسيكون ملكا بلا تاج! بعد ذلك بفترة وجيزة تحققت نبوءة الكائن الأسطوري وحملت المرأة الشابة بـ "كونغ فوتسي"!

لمن لايعرف"كونغ فوتسي" جيدا، فهو الفيلسوف الصيني "كونفوشيوس" الذي استطاع في ما بعد، ومن خلال تعاليمه وحكمته، أن يعيد صياغة حضارة الصين جذريا وأن ينال شهرة لم ينلها اعظم أباطرة الصين على مرّ القرون السابقة أو اللاحقة. لقد اصبح "كونفوشيوس" إمبراطورا كبيرا ولكن من دون تاج الإمبراطورية!

وتقول الحكايات الشعبية الصينية القديمة أن اليونيكورن كان على الدوام يمشي بطريقة ناعمة لانه بطبيعته رحيم القلب وكان يتعمّد المشي بخفّة على الأعشاب والشجيرات مخافة أن يسحقها بقدميه.

كان له صوت كصوت الريح وكان يتجنّب الدخول في عراك مع غيره مهما كان الثمن، وكانت حياته تمتد لألف عام!

والحقيقة أن الكتب التاريخية في كلّ العصور تقريبا تحفل بذكر اليونيكورن بما في ذلك كتاب العهد القديم.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

موقع ملوك الطبخ

موقع ملوك الطبخ يقدم أشهى وأسهل وصفات الطبخ من جميع وصفات طبخ سريعة و شهية الاصناف . سواء الاطباق الرئيسية او الحلويات الغربية والشرقية وغيرها

Follow by Email